أخبار الهدهد
تقافة وفنون

وتسعى هذه التظاهرة الفنية التي تنفتح على الجمهور في الهواء الطلق، وفي المؤسسات التعليمية، إلى تكريس البعد الفرجوي والتربوي، وغرس القيم الفنية والجمالية

على وقع الإشادة تختتم فعاليات الجامعة الصيفية في دورتها السابعة بالحسيمة حول مسلك”قيم التسامح وتأصيل مبادئ الإختلاف والتعايش“

هذه المغامرة ، كما وصفتها ، مخرجة العمل لطيفة أحرار ، كانت فرصة أخرى لإثبات إحترافية عالية لدى كل أعضاء الفريق

اختارت الفنانة صباح زيداني، بمعية عازف القانون محمد رشدي المفرج، أن تنتقل بين مقامات صوفية وموشحات عربية ومقاطع غنائية اختارت الانفتاح على القصيدة المغربية الحديثة،

دم المخرج محمد عنق شهادة في حق المحتفى به، بسط فيها جانبا مهما من تجربة برطال، في المسرح والتلفزيون وكذا السينما.

هذا الشريط الكوميدي الطويل، الذي يوقع عودة الجوهري إلى الشاشة الفضية،

الحفل الختامي للدورة التاسعة لمهرجان النكور للمسرح , تميز كذلك بتسليم شواهد تقديرية للفرق المشاركة وكذا المستفيدين من الورشات التكوينية والساهرين على تنظيم المهرجان

وقد اثت السينوغرافيا والإضاءة المبدع أحمد بن ميمون، أما الموسيقى فكانت من توقيع الفنان المتألق عثمان آيت بلاوشو، وأدارالخشبة أمين فلكي،

ثالث الأثافي لثلة المكرمين في مهرجان النكور للمسرح ،هذا الموسم هو الفنان الأمازيغي القدير محمد شهير ،

الكتاب الذي قدم له المفكر محمد سبيلا، وقام بترجمته بشكل أنيق الصحافي محمد جليد، مليء بالمعطيات التاريخية من العصور الوسطى التي تبرز وجود علاقة قوية بين العنف والمقدس.

للمزيد، إضغط هنا