أخبار الهدهد

في نداء مشترك، الاستقلال والتقدم والاشتراكية يطالبان بالتعحيل بفتح ورش الإصلاحات السياسية والانتخابية

mar 11 Fév 2020 à 12:17

دعا حزبا الاستقلال والتقدم والاشتراكية، في بلاغ مشترك، رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، إلى التعجيل بفتح ورش الإصلاحات السياسية والانتخابية في المغرب .
وطالب الحزبان أساسا بمراجعة المنظومة الانتخابية، وبلورة التدابير التي من شأنها إحداث انفراج سياسي والمساهمة في تدعيم وتقوية المشاركة السياسية، وكذا مراجعة القانون التنظيمي للاحزاب السياسية، إلى غير ذلك من الإصلاحات التي من شأنها تثبيت الديمقراطية.
وقال الحزبان، عقب اللقاء الذي جمع قيادتيهما مساء الإثنين 10 فبراير وترأسه نزار بركة ونبيل بنعبد الله، إن هذه الدعوة تأتي  » استشعارا من الحزبين لدقة هذه المرحلة السياسية وما تفرضه من تحديات كبيرة على الدولة والمجتمع، واستحضارا منهما للنضالات الوطنية التي قدمها الحزبان من أجل توطيد الديمقراطية ببالدنا وإقرار دولة الحق والعدل والمؤسسات، وانسجاما مع قناعاتهما الراسخة ».
وتبادل الطرفان، حسب البلاغ، وجهات النظر حول واقع الوضع السياسي والإكراهات المرتبطة به، حيث وقفا على التداعيات السلبية لأزمة السياسة ببالدنا، والناتجة أساسا عن عدة اختالالت بنيوية ووظيفية تتجسد في تراجع منسوب الثقة في العمل السياسي وفي مصداقية المؤسسات المنتخبة وطنيا وترابيا، وانحسار الأدوار الدستورية لألحزاب السياسية وباقي مؤسسات الوساطة في المجتمع، والعجز الحكومي عن تقديم الأجوبة التي تتطلبها هذه الأوضاع ».
وطالب الحزبان أساسا بمراجعة المنظومة الانتخابية، وبلورة التدابير التي من شأنها إحداث انفراج سياسي والمساهمة في تدعيم وتقوية المشاركة السياسية، وكذا مراجعة القانون التنظيمي للاحزاب السياسية، إلى غير ذلك من الإصلاحات التي من شأنها تثبيت الديمقراطية