أخبار الهدهد

لماذا ظهر الحموشي بزيين مختلفين خلال تفكيك الخلية الارهابية بتمارة؟

ven 11 Sep 2020 à 23:25

كان لافتا أمس الخميس ظهور عبد اللطيف الحموشي مدير المديرية العامة للأمن الوطني، ومديرية حماية التراب الوطني، بزيين مختلفة خلال تفكيك خلية ” الهيش مول الحوت”.
الصورة الأولى التي عممتها صفحة المديرية العامة على مواقع التواصل الاجتماعي، أظهرت الحموشي يرتدي رداء جلد مع سروال جينز وحذاء رياضي. ولكن بعد ساعات من انتهاء عملية تفكيك الخلية ظهر الحموشي وهو يرتدي بدلة رسمية.
3_Dement_C_T_MAR_06_433675814
الصورة الأولى التي ظهر فيها الحموشي برداء جلدي وسروال جينز، كانت حوالي الساعة السابعة صباحا أي قبل أن يلتحق بمقر المديرية العامة للأمن الوطني بالرباط، أما المكان الذي التقطت فيه فكان بتمارة حيث يوجد زعيم الخلية الذي ابدي مقاومة قوية لعناصر البسيج الذين حاصروه وكاد يقطع ساعد احدهما.
الحموشي وبعد ان انتهت عملية إيقاف زعيم الخلية وتحييد الخطر، صعد إلى الشقة التي توجد بها المحجوزات، وبعدها غادر مسرح العملية متوجها الى مقر المديرية العامة لمباشرة مهامه أخرى التي تتوجب عليه ارتداء زي رسمي.
اما قصة الصورة الثانية فقد التقطت بشقة أخرى، بعد ظهر أمس الخميس، أي بعد 6 ساعات من العملية الأولى.
الشقة التي الثانية التي ظهر فيها الحموشي بزي رسمي تعود لمشتبه به ثاني استقدمه رجال البسيج من تيفلت إلى تمارة ليدلهم على البيت الآمن الذي أعدته الخلية كمستودع للمواد المتفجرة.