أخبار الهدهد

فلتة لسان تبون اتجاه شنقريحة: « سلام مون جنرال » تكشف المخبوء الجزائري

jeu 18 Fév 2021 à 14:42

عزيز العلوي
أثناء عودة الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، أذاع التلفزيون الجزائري الخبر وعززه بالصورة التي ظهرت للرئيس وهو واقف وثابت في مكانه أو هو جالس، أي أنه لم يتحرك بقدميه بسبب بتر أصابع قدميه في عملية جراحية بألمانيا، الملفت للانتباه في هذا اللقاء هو لحظة استقبال الجنرال السعيد شنقريحة، الذي خاطبه الرئيس مستقبلا بعبارة: « سلام مون جنرال » ! هذا رئيس أكبر دولة في إفريقيا كما تقدم نفسها، لديها أكبر نظام صحي في إفريقيا بل أحسن من دول متقدمة كما يعبر المسؤولون الجزائريون، رغم أن كل الحكام الجزائريين بمن فيهم الرئيس تبون يعالجون في الدول الأوربية، وتلك مفارقات لا توجد إلا في الجزائر التي تعتبر أن لها أسلحة وعتاد عسكري لا تملكه إلا أمريكا، وروسيا والصين هي أكبر مزود للجزائر بالسلاح ! وهذا حماق أخر لا يوجد إلا لدى حكام الجزائر الذين يستحمرون الشعب الجزائري..
ما عبر عنه الرئيس تبون بتحية القائد العسكري وهو رئيس القوات المسلحة و »رايس البلاد » بتعبير « مون جنرال »، كما لو أنه هو الذي يعمل عند الجنرال شنقريحة، وليس هو رئيس الجيش ورئيس الجزائر وأن الجنرال السعيد شنقريحة مجرد مسؤول لدى الرئيس، فلتة اللسان هاته تعكس حقيقة الحكم في الجزائر، أي أن الرئيس اليوم مجرد حاكم صوري، والجنرال هو الحاكم الفعلي، الجيش هو من يعين الرؤساء في الجزائر وهو من يتدخل في كل صغيرة وكبيرة في الشؤون السياسية والمالية للبلد، وتبون هو مجرد « غينيول » كارطوني وهو ما لم يعد خافيا على كل المتتبعين للشأن السياسي في الجارة الجزائر.