أخبار الهدهد

سطوب، لماذا يعاقب القانون المغربي على البوسان ولا يعاقب على العضان

ven 26 Mar 2021 à 14:29

صياد البلا
العشاق يستمتعون بالبوسان، والوزراء والبرلمانيون يستمتعون بالعضان، وإذا كان العشاق يغمضون أعينهم فقط بينما يقبلون بعضهم ليدعوا الفرصة لأعضائهم كي تشتغل دون تشويش من الخارج، فإن الوزراء والبرلمانيين ومن في قبيلتهم يغمضون كل حواسهم وأعضائهم.. كي لا يتسرب ما ينم عن العجينة التي في كروش بعضهم..
المشكل هو أن القانون الجنائي المغربي يعاقب على البوسان كما رأينا مع التلميذين الذين اعتقلا من أجل بوسة، لكنه بالمقابل لا يعاقب على العضان، خاصة عضان المسؤولين على الكراسي والمسؤوليات..
ولعل أكبر « العضاضين » هذه الأيام هو حزب العدالة والتنمية نفسه، الذي استطاع أن يستمر في العض عشر سنوات كاملة على مقعده في رئاسة الحكومة، محطما الرقم القياسي في هذا المجال، وليأتوا بالتطبيع وبالكيف والحشيش وبالقاسم الانتخابي الذي تقدمه الحكومة ويعارضه الحزب الذي يقود الحكومة.. المهم هو العضان ديال بصح، ونبقاوا فالحكومة بأي ثمن، لذلك تمنى السكايرية أن يبقى العثماني على رأس الحكومة حتى يتم إخراج مشروع الاستعمالات المشروعة للخمر على غرار تحليل عشبة الحشيش.
وقد بلغ من شدة تركيز حزب المصباح على العض دون غيره أن انطمست كل حواسه، مما سمح لكل القوانين التي لم تكن تحلم الدولة بإنجازها حتى مع الأحزاب الإدارية تعرف طريقها مع حكومة بن كيران كما حال قانون المقاصة والزيادة في سن التقاعد أو التطبيع والحشيش والقاسم الانتخابي مع العثماني دون أن يتسلل إليه ما يقلق راحته من العضان على المنصب الحكومي. . ألا يلزمنا قانون يعاقب على العضان أيضا مثلما يجرم البوسان؟