أخبار الهدهد

الدورة 26 لمهرجان الرباط الدولي لسينما المؤلف

dim 12 Déc 2021 à 19:37

بعدما احتفلت السنة الماضية بمرور رُبع قرنٍ على تأسيسه، تعود جمعية مهرجان الرباط الدولي للثقافة والفنون لتُجدد موعدها مع عشاق الفن السابع في الدورة السادسة والعشرين لمهرجان الرباط الدولي لسينما المؤلف التي سُتقام من 15 إلى 23 دجنبر 2021.
هذه السنة نُجدد اللقاء بجمهورنا بفضاءات العرض المختلفة بالعاصمة الرباط بالموازاة مع التحسن الملحوظ للوضعية الوبائية ببلادنا ورفع حظر التجول الليلي بشكل كامل، مع التزامنا دائماً بتوفير الظروف الصحية الملائمة واستمرارنا في نسخة رقمية. برمجة غنية ومتنوعة انتقينا فيها أعمالاً سينمائية تعكس ثقافات ومجتمعات متنوعة وتتبارى في ثلاث فئات رئيسية تُشرف عليها كلٌ من:
لجنة تحكيم المسابقة الرسمية:
– جيروم غاري، الولايات المتحدة الأمريكية؛
– دليا البحيري، مصر؛
– فاطمة خير، المغرب؛
– بهيج حجيج، فرنسا؛
– عبد الحي الملاخ، المغرب؛
– إيميليو مايي، المكسيك.
لجنة تحكيم النقاد:
– نائلة مسير إدريس، تونس؛
– ناهد صلاح، مصر؛
– آيت عمر المختار، المغرب.
لجنة تحكيم الفيلم القصير:
– سعاد الكتاني، فرنسا؛
– نيكولا خباز، لبنان؛
– إيما راغان، فرنسا.
وبعد كندا في النسخة السابقة، تحلُ علينا المكسيك ضيفة شرف الدورة السادسة والعشرين، بلد بسينما عريقة تعود إلى أواخر القرن التاسع عشر ومتميزة عن غيرها من سينما أمريكا اللاتينية بتركيزها على الأفلام الروائية.
وانطلاقاً من المسؤولية التي يُمليها علينا موقعنا كفاعلٍ أساسي في الدبلوماسية الثقافية انسجاماً مع رؤية صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، والتي تقوم على إبراز التراث الحضاري والثقافي للمغرب والتعريف به لزيادة اشعاعه في الخارج وإبراز هويته وآصالته وغناه وتنوعه، يستضيف المهرجان ألمع أسماء الفن السابع حول العالم؛ السيناريست والمخرج جيروم غاري من الولايات المتحدة الأمريكية، المخرج والسيناريست الفرنسي جون بيير آميريس، بوريس سبير نائب رئيس جمعية الأفلام المستقلة للتوزيع بفرنسا والمخرج المكسيكي إيميليو مايي.
تُكرم هذه الدورة روح الفنان الكبير عزيز الفاضلي أسطورة السينما والمسرح والتلفزيون المغربي، الذي غادرنا إلى دار البقاء قبل أيام قليلة، وهو تكريم لأسرة الفاضلي الفنية الصغيرة وعائلته الفنية الكبيرة. كما نُكرم أسماءً لمعت في سماء الفن السابع؛ الممثلة المغربية نورة الصقلي والفنانة المصرية داليا البحيري من مصر، والفنان فريد الركراكي من المغرب والمخرجة والمنتجة وندي كيز من الولايات المتحدة ومن المكسيك إيميليو مايي.
وعلى هامش المهرجان، وتماشياً مع النموذج التنموي الجديد كما ارتآه الملك محمد السادس، والذي يعتبرُ الثقافة رهانا عالميا بالغ الأهمية في مجال الصعود الاقتصادي والسيادة، سيتم تنظيم ندوات حول ‘الشباب وصناعة الأفلام المسؤولة’، ‘مهرجانات الأفلام القصيرة واستراتيجية التوزيع’، ومائدة مستديرة حول ‘حقوق المؤلف: الحقوق المجاورة’ يُساهم في إثراء النقاش فيها ثلة من المهنيين والأساتذة والخبراء في المجال السينمائي. وبعد نجاح ورشاته في النسختين السابقتين، يعودُ السيناريست والمخرج الأمريكي جيروم غاري هذه السنة بورشة حول ‘السرد القصصي Storytelling ‘ موجهة للطلبة خريجي المعاهد السمعية البصرية.