أخبار الهدهد

لا تاريخ لزيارة رئيس الحكومة الإسبانية للرباط… ووزير الخارجية يؤكد العلاقات مع المغرب استراتيجية»

ven 14 Jan 2022 à 09:03

عاد وزير الخارجية الإسباني، خوسي مانويل ألباريس، مجدداً إلى التأكيد على ضرورة التريث في استئناف العلاقات مع المغرب بشكل دائم طالما لم يتم تجاوز أخطاء الماضي، واستبعد القيام بأي دور في الأزمة الشائكة بين المغرب والجزائر.
وعاد الحديث في إسبانيا والمغرب على نوعية العلاقات السائدة في الوقت الراهن بسبب عدم زيارة رئيس حكومة مدريد بيدرو سانتيش إلى الرباط ثم تجميد تبادل الزيارات بشكل لافت لم يسبق له مثيل في العقود الأخيرة، وغياب مؤشرات قوية على استئناف طبيعي يتجلى في عودة الزيارات وأساساً عودة سفيرة المغرب إلى إسبانيا. ولم تجر زيارات بين المغرب وإسبانيا على مستوى الوزراء منذ سنة 2020.
وتناولت جريدة إسبانيول الأربعاء من الأسبوع الجاري مجدداً الأزمة من خلال تصريحات لوزير الخارجية ألباريس الذي قال إنه لا يوجد تاريخ معين لزيارة بيدرو سانتيش إلى الرباط واستقبال الملك محمد السادس له. وتابع لتبرير التأخير الحاصل بعدم رغبة مدريد في استئناف سريع للعلاقات على أسس خاطئة، مضيفاً أن العلاقات مع المغرب هي استراتيجية ويجب أن تبنى على أسس واضحة تتماشى والقرن 21.