أخبار الهدهد

6 في المائة من المغاربة يحترمون إشارات المرور!

sam 19 Sep 2015 à 09:41

أحمد الحسناوي
لم أختر التهويل في تقديم الأرقام التي قدمها الكاتب الدائم الجديد للجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير، ليس خوفاً من أن يطالني الفصل 42 من قانون الصحافة الذي يعاقب على التهويل وإثارة الفزع بين الناس.. ولكن لأني أنظر إلى النصف الممتلئة من الكأس لا إلى النصف الفارغ، وإلا كنت كتبت بالبنط العريض، 94 في المائة من المغاربة لا يحترمون إشارات المرور، وربما لأنني سائق سيء لا يحترم علامات قف ولا الضوء الأحمر ولا احترام السرعة المسموح بها، وأحسد صديقي محمد الساسي الذي يقف في الضوء الأحمر حتى ولو كانت الساعة تشير إلى الثالثة صباحاً والطريق خاوية من المارة…
لكني في الحقيقة اخترت هذا العنوان، لأنه يعطيني بعض الأمل في هذا البلد، فستة بالمائة هاته هي الفئة الناجية، أقصد تلك الفئة المعول عليها في صلاح البلاد والعباد، إذ كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة، فاللهم شد أزر محترمي إشارات المرور وقوي من عضدهم كي لا يتناقصوا، ولا تصيبهم عدوى رعاع الأمة، وفي ذلك فليتنافس المتنافسون.
وعلى هذه الشاكلة في اختيار الأرقام السعيدة، يمكن أن أقول إن 5 في المائة من سكان البيضاء، و28 في المائة من سكان العاصمة راضون على وسائل النقل بمدنهم.. أليست الأرقام هي فن الكذب بامتياز؟!