أخبار الهدهد

بعد مي عيشة، مواطن يتسلق عمود الاتصالات وسط الرباط.. وها علاش

mer 12 Juil 2017 à 16:58

يبدو أن أسلوب « مي عايشة » قد يتحول إلى موضة للاحتجاج، يومه الأربعاء، فبعد دخول مواطن من الرشيدية في حالة هستيرية، خلال اتهامه لمسؤولين بالتماطل في إيجاد حل له بخصوص مأذونية « ڭريمة »، كان من المفروض أن يحصل عليها قبل 6 سنوات.
حيث تسلق نفس العمود الذي صعدت عبره مي عيشة، ويتعلق الأمر بشاب حل بالعاصمة الرباط من مدينة الراشيدية رفقة أطفاله، من أجل التعرف على الجديد بخصوص « مأذوينة » كان من المفروض أن يحصل عليها قبل سنوات، وأمام غلق جميع الأبواب أمامه، اختار الصعود إلى العمود الكهربائي وهدد بالانتحار إذا ما رفض مسؤولون التدخل للوصول إلى حل ينهي جميع مشاكله.
وبعد مشاهدته لصراخ أطفاله وبكائهم، قرر النزول من العمود الكهربائي، حيث تم نقله إلى إحدى الدوائر الأمنية من أجل التحقيق معه للكشف عن الظروف والملابسات التي دفعته إلى التهديد بالانتحار.