أخبار الهدهد

رئيس اللجنة الطبية بالـ »فيفا » يوبخ هيفتي في تصريح قوي

jeu 21 Juin 2018 à 15:46

انتقد ميشيل دوهوج، رئيس اللجنة الطبية بالاتحاد الدولي لكرة القدم « فيفا »، تعامل الطاقم الطبي لمنتخب المغرب مع إصابة اللاعب نور الدين أمرابط، الذي كان قد أصيب بارتجاج خلال المباراة التي جمعت منتخبي المغرب وإيران، ضمن منافسات كأس العالم 2018 المقامة حاليا في روسيا.
وقام الجهاز الطبي بصفع اللاعب عدة مرات على وجنتيه أثناء علاجه، بعدما كان يعاني من ضربة قوية في رأسه أفقدته الوعي لثوانٍ قليلة، الأمر الذي فتح باب الانتقادات على الجهاز الطبي للمنتخب المغربي.
وأكد دوهوج: « أنا مصدوم من طريقة تعامل الطاقم الطبي للمنتخب المغربي مع اللاعب نور الدين أمرابط، لقد كتبنا رسالة على الفور لأطباء الفريق فيها شرح مفصل حول كيفية علاج الارتجاج ».
وجاء في الرسالة التي بعثتها اللجنة الطبية لـ »فيفا » :  » كان على طبيب الفريق المغربي أن يقرر في غضون ثلاث دقائق ما إذا كان هناك ارتجاج خلال المباراة أم لا، وهذا لم يحدث، تم توضيح هذه الاعتراضات لطبيب المغرب .. « نحن لا نقبل طريقة عمل الطبيب. لقد طلبنا بكل احترام أن لا يحدث هذا مرة أخرى « .
وأضاف دوهوج :  » الطاقم الطبي للمنتخب المغربي تصرف بشكل جيد عندما أرسلو أمرابط على فور إلى المستشفى، وسمعت من الطاقم أنهم يريدون إعطائه عشرة أيام راحة، فيما شكك الفريق الطبي المغربي في بقاء اللاعب في المعسكر التدريبي، ليس لدي أي إجابة حتى الآن ماذا سيفعلون بالضبط ».
ولم تحل الإصابة التي تعرض لها امرابط رغم خطورتها من المشاركة في المباراة اليوم أمام البرتغال، إذا كان الأفضل بين لاعبي المنتخب الوطني.