أخبار الهدهد

هاشحال عطاو للمعلم المتهم بالاعتداء الجنسي على طفل مريض بالتوحد

mer 11 Juil 2018 à 15:53

حكمت استئنافية فاس بداية هذا الأسبوع الجاري على مدرس بست سنوات سجنا نافذا وأدائه لفائدة المطالب بالحق المدني تعويضا ماديا حددته الهيئة القضائية في مبلغ ثلاث ملايين سنتيم، بعد إدانته بالاعتداء الجنسي على طفل توحدي في سنه الثامنة من عمره.
يشار إلى أن الطفل التوحدي غير المتمدرس خلال تردده على المدرسة الابتدائية بجماعة سبع رواضي بإقليم مولاي يعقوب، التي تتابع فيها شقيقته الدراسة ، وكان المدرس قد دأب حسب تصريحات والدة الطفل لعناصر الضابطة القضائية بالمركز القضائي للدرك الملكي ببنسودة على استدراج لطفل الضحية إلى منزله ويمارس عليه الجنس عدة مرات قبل أن تكتشف ذلك والدته بعد إخباره إياها بآلام حادة على مستوى دبره جراء تعرضه لاعتداءات جنسية متكررة من طرف المدرس .
وبعد عرضها ابنها على الفحص الطبي تبين أنه كان عرضة لاعتداءات جنسية ، وسلمت لها شهادة طبية تثبت ذلك عززت بها الشكاية التي تقدمت بها إلى النيابة العامة المختصة التي أعطت تعليماته للضابطة القضائية للدرك الملكي التي فتحت بحثا قضائيا حول موضوع الشكاية انتهى بإحالة المدرس على القضاء الذي أدانه بالمنسوب إليه بعد استئناف النيابة العامة قرار قاضي التحقيق بمتابعة المدرس في حالة سراح مؤقت