أخبار الهدهد

بعد مبادرته الجريئة بتشكيل لجنة للمصالحة مع الريف، نزار بركة يحاول الاستفادة من تجربة مجلس الأزمي

mar 17 Juil 2018 à 18:28

عقد نزار بركة، الأمين العام لحزب الاستقلال، مرفوقا باشيبة ماء العينين، رئيس المجلس الوطني للحزب المسؤول عن رصيد وذاكرة الحزب والمصالحة، لقاء مع ادريس اليزمي، رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان الذي كان مرفوقا بمحمد الصبار الأمين العام للمجلس وبعض أعضائه.
ويندرج هذا اللقاء الذي عقد اليوم الثلاثاء 17 يوليوز 2018 في سياق استجماع المعطيات حول أحداث الريف لسنتي 1958/ 1959، وذلك تفعيلا لمضامين خطاب الأخ الأمين العام بإقليم الحسيمة، ولمقررات اللجنة التنفيذية للحزب المتعلقة أساسا بالمكاشفة والنقد الذاتي في أفق المصالحة حول أحداث الريف.
ويذكر أن اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال في اجتماعها المنعقد يوم 9 يوليوز الجاري سبق أن تمنت خطوة الأمين العام للحزب خلال زيارته لأقاليم الريف وشكلت لجنة لاستجماع المعطيات التاريخية المرتبطة بهذه الأحداث ، وجددت بالمناسبة التأكيد على استعداد الحزب لفتح ورش المصالحة مع المنطقة وتقديم الاعتذار في حال ثبوت علاقة الحزب ورجالاته بالأحداث الأليمة لسنتي 1958 / 1959 و ذلك في أفق الطي النهائي لهذا الملف.