أخبار الهدهد

هذه مصاريف  » الحج الرسمي  » برسم سنة 2018

mer 18 Juil 2018 à 18:25

كد وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد التوفيق، أمس الثلاثاء في الرباط ، أن تنظيم رحلة الحج وما تتطلبه من سفر وتعاقد وإسكان ونقل، تقتضي تنسيقا بين مختلف الشركاء، لغاية إنجاح شعيرة تعد من أركان الإسلام.
وشدد التوفيق، في معرض رده على سؤال محوري بمجلس المستشارين حول الاستعدادات لموسم الحج، على أن الوزارة قامت، على غرار السنوات الماضية، بجملة من التدابير التنظيمية المنبثقة عن اجتماعات اللجنة الملكية للحج، التي تشترك فيها عدة وزارات، وعملت على تنفيذها، من بينها اتخاذ قرارات تهم التنسيق بين جميع القطاعات والمؤسسات، وتحديد تاريخ عمليات التسجيل بالنسبة لموسم 1439 هـ، من 8 إلى 19 ماي 2017.
وأبرز الوزير أنه تم تحديد مصاريف حج التنظيم الرسمي في 46 ألف و551 درهم، تتضمن بالخصوص مصاريف السكن والتغذية والنقل والخدمات، مسجلا أن الوزارة نظمت دورات تدريبية وتوعوية على الصعيد المحلي ابتداء من شهر مارس 2018، ودروسا تطبيقية، كما أعدت برامج ووصلات إعلامية وإرشادات لمراحل الحج عبر مجسمات للكعبة بمشاركة أطر الوزارة، واكبه تنظيم حملات للتوعية الصحية بمشاركة وزارة الصحة.
وأضاف أنه تم انتقاء المؤطرين والمرافقين للحجاج بمعدل مؤطر واحد لكل 70 حاجا، وبعثات إدارية يبلغ تعدادها 108 شخصا، و18 فردا من البعثة العلمية، و308 فردا من المرافقين، وأعضاء البعثة الطبية، و6 أعضاء من البعثة العلمية، وكذا توفير سيارات إسعاف بمكة المكرمة والمدينة المنورة.
وخلص وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية إلى التأكيد أنه تم اتخاذ كل الترتيبات لضمان سلامة الحجاج.