أخبار الهدهد

مصائب بوليساريو تتعاظم، الاتحاد الأوربي والأمم المتحدة تصفع قيادة الجبهة

ven 27 Juil 2018 à 11:33

رفض المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة، طلب اعتماد المنظمة غير الحكومية الداعمة للبوليساريو « المكتب الدولي لاحترام حقوق الإنسان في الصحراء الغربية »، مستجيبا بذلك لتوصية للجنة المنظمات غير الحكومية بالأمم المتحدة بسحب طلب الاعتماد هذا.
وقد تحرك المغرب على الفور ليكشف لأعضاء اللجنة الأهداف الحقيقية لهذه المنظمة المزعومة، التي لا تتوفر فيها أي صفة من صفات منظمة حقوقية، بل، على العكس، يتعلق الأمر بهيئة سياسية تنشط حصرا ضد الوحدة الترابية للمغرب وتخدم حصرا مصالح « البوليساريو ».
من جهة أخرى فبعد قراري محكمة العدل التابعة للاتحاد الأوروبي في 2015 و2016 حول اتفاق الشراكة والاتفاق الفلاحي المغرب – الاتحاد الأوروبي، واللذين كانا معا ضد بوليساريو، جاء دور قرار يوليوز 2018 الذي رفضت من خلاله المحكمة قبول الدعوى التي تقدمت بها قيادة جبهة بوليساريو من أجل إلغاء اتفاق الصيد البحري الموقع في 2013 والذي انتهت مدة صلاحيته مؤخرا.
وهكذا، اصطدم الانفصاليون، الذين يشنون منذ بضعة سنين، حربا قضائية على الاتفاقات التجارية بين المغرب والاتحاد الأوروبي، بفضل الجزائر التي توفر الدعم للمحامين واللوبيات الذين يتحركون في ردهات البرلمان الأوروبي، مرة أخرى بحكمة وصرامة قضاة الغرفة الخامسة للمحكمة التابعة للاتحاد الأوروبي الذين رفضوا دعوى الإلغاء التي تم رفعها في 2014.