أخبار الهدهد

مثير، وزير المالية يصنف مشاريع ملكية كبرى ضمن عوامل الهشاشة في توازنات المالية العمومية

sam 28 Juil 2018 à 11:39

في تقديمه لتنفيذ ميزانية 2018 وسياق إعداد مشروع قانون المالية للعام القادم والبرمجة الميزانياتية للثلاث سنوات القادمة، كان ملفتا للانتباه أن يدخل وزير المالية محمد بوسعيد مشاريع وإصلاحات وطنية كبرى، جلها أشرف الملك محمد السادس على إطلاقها، ضمن عوامل الهشاشة في توازنات المالية العمومية، كإصلاح التعليم خاصة مواكبة تعميم التعليم الأولي وإصلاح العدل والجهوية المتقدمة وإصلاح المراكز الجهوية للاستثمار والاستراتيجية الجديدة للماء..
إن الأمر يتعلق بإصلاحات محورية وبعضها مهيكل مثل الالتزامات في إطار الاتفاقيات الموقعة أمام الملك، والاتفاقيات المرتبطة ببرنامج تقليص الفوارق وبرامج التنمية المندمجة للمدن… تعتبر عناصر قوة الاقتصاد الوطني، ولا يمكن بأي حال إدراجها في خانة النفقات القارة غير غير القابلة للتقليص يقول مصدر الهدهد، فهل العقل التقنوقراطي سبق العقل السياسي لوزير المالية؟