أخبار الهدهد

الموسيقى الأندلسية والأمازيغية والحسانية تصدح في اليوم الثالث لمهرجان صيف الاوداية

lun 6 Août 2018 à 18:42

غمر الصوت الرخيم للفنانة نبيلة معان سماء قصبة الاوداية البهية مساء الأمس الإثنين، ضمن فعاليات اليوم الثالث من الدورة الثامنة لمهرجان صيف الاوداية. الفنانة التي راكمت إبداعا فنيا في أربع ألبومات من ضمنها ألبوم « دلال الأندلس » الذي أصدرته سنة 2017، أتحفت حشود الجمهور الذي يتابع لليوم التالي على التوالي فعاليات المهرجان الدولي للفنون والثقافة بمدينة الأنوار بروائع الموسيقى المغربية الكلاسيكية ومنها رائعتي « لغزال فاطمة » و »شمس العشية ».
ومن جهتها، أتحفت فرقة أهل واد نون من كلميم الجمهور العريض بنخبة من الإيقاعات والرقصات والأغاني الحسانية الشهيرة برقصة « الكدرة » التي لا تقتصر على الجانب الاحتفالي فحسب من خلال الأداء الفردي، أو الحوار الجماعي، أو الإيقاعات أو الرقصات أو الشعر، بل تتضمن بعدا صوفيا عميقا، تجاوب معه الجمهور طويلا.

وبعد غياب طويل، ومثل طير الفينيق الأسطوري الذي ينبعث من رماده، عادت فرقة « إمديازن إمينتانوت  » الأمازيغية التي أسسها الشاعر محمد الحنصالي سنة 1987، إلى عالم الأغنية، على منصة المهرجان للتمتع عشاق الأغنية والفن الأمازيغي بتحفها الفنية المتميزة بقايدة الشاعر محمد الحنصالي. أغاني تفاعل معها الحضور الكبير أيما تفاعل، ليتوج ذلك بمنحها جائزة الخلالة الذهبية لهذه الدورة تحت تصفيقات قوية للحضور، وهي الجائزة التي يخصصها المجلس الوطني للموسيقى المغربية، برعاية وزارة الثقافة والاتصال والمجلس الدولي للموسيقى (الشريك الرسمي لليونسكو) للفنون الأمازيغية.
وسيكون ختامه مساء اليوم الثلاثاء في اليوم الرابع والأخير للمهرجان، حيث يغني الفنان نصر مكري من جديد وقديم ريبرطواره الفني قبل أن يتسلم جائزة الموسيقى العالمية لهذه الدورة، ويصل أوج الدورة مع ضيف الشرف الفنان الهندي الهندي أمارات حسين برادر Amrat Hussain Brother’s الذي تم اختياره للحصول على جائزة الفارابي، لتختتم فرقة « فولكلور عين اسبيلية » من دبدو الدورة الثامنة للمهرجان برقصات « المنغوشي » و »العلاوي » التي ستطرب جمهور المهرجان بدون شك، في أمسية جميلة غير قابلة للنسيان