أخبار الهدهد

الشرطة النسائية المصرية تحرص على التواجد لمكافحة التحرش

dim 23 Sep 2018 à 14:18

ذكرت تقارير إعلامية مصرية، أن الشرطة النسائية حرصت على التواجد في محيط المدارس، بالتزامن مع بدء أول أيام الدراسة في مصر، خاصة قرب مدارس الفتيات. وبينت أن الشرطة النسائية تعمل على تأمين التلميذات والطالبات ومنع تعرضهن للمضايقات والمعاكسات والتصدي لأي محاولات للتحرش بهن. وكان “الأزهر” في مصر جرَم آواخر الشهر الماضي، “التحرش والمتحرش”، مبينا أن تبرير التحرش بسلوك أو ملابس الفتاة، يعبر عن فهم مغلوط، لما في التحرش من اعتداء على خصوصية المرأة وحريتها وكرامتها. وأظهر تقرير لوكالة ”رويترز″، أن القاهرة هي أخطر مدينة على النساء، وأن التهديدات أصبحت أكبر منذ ثورة 2011، بعد أن ارتكبت سلسلة من الاعتداءات الجنسية العنيفة في ميدان التحرير، والوضع يتدهور منذ ذلك الوقت. ولا توجد في مصر سوى إحصائيات قليلة بشأن التحرش. فأظهرت دراسة أجراها المركز المصري لحقوق النساء في 2008 أن 83 في المئة من النساء أكدن تعرضهن للتحرش، العديد منهن بصفة يومية، واعترف 62 في المئة من الرجال أنهم يتحرشون بالنساء، ويظن محامون بأن نسبة التحرش بالنساء تتجاوز هذه الأرقام. يشار إلى أن الدراسة، انطلقت أمس السبت في 10 محافظات مصرية، هي الإسماعيلية وقنا والإسكندرية والمنيا والغربية وكفر الشيخ والأقصر وأسيوط ودمياط وأسوان والبحيرة، على أن تبدأ الدراسة في باقي المحافظات اليوم الأحد.