أخبار الهدهد

لمن يعتبر.. رئيسة الوزراء المرضعة بأروقة الأمم المتحدة تحوز احترام العالم

ven 28 Sep 2018 à 16:03

الكبير الداديسي
من حين لآخر تطالعن أخبار وصور تقدم مواعظ وعبر لمن يعتبر لا نملك سوى أن نقف احتراما لأصحابها، والمتتبع لجلسات الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها 72 بنيويورك شتنبر 2018 أكيد سيكون قد شاهد أو سمع عن رئيسة وزراء نيوزيلندا، جاسيندا آردرن التي خلقت الحدث يوم الاثنين 24 شتنبر لما التقططها عدسات المصورين، وهي تحمل رضيعتها في حضنها ضمن جلسات الجمعية العامة أمام زعماء العالم … ولما حان دورها لإلقاء كلمة نيوزيلندا سلمت الرضيعة لشريك حياتها (كلارك غايفورد) الذي صاحبها في الرحلة، وما أن أنهت كلمتها حتى عادت لمقعدها تداعب رضيعتها ( نيفي تل أروها) كما تم تداول البادج/ بطاقة المرور الآمن الخاص بالرضيعة الذي ولجت به « نيفي تيل » أروقة وقاعات الأمم المتحدة مسجل باسمها مكتوب عليه « طفلة نيوزيلندا الأولى »
ونداولت وكالات الأنباء أن رئيسة الوزراء تعتمد في تغذية ابنتها على الرضاعة الطبيعية ، وأن حرصها على رضاعة الرضيعة هو ما حتم عليها اصطحابها معها في رحلة عملها الخارجية التي تستمر لستة أيام. وكانت سعيدة بحضور ابنتها معها وصرحت في اجتماع على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة فى نيويورك يوم الجمعة قائلة (إذا لم تكن هناك ثقافة تقبل أن تكون الأمهات والأطفال جزءا من أماكن عملنا فلن نغير أى شيء. ولذلك فإذا استطعت أن أفعل شيئا واحدا فقط وهو تغيير الطريقة التى نفكر بها فى هذه الأمور فسأشعر حينئذ بسعادة إننى حققت شيئا ما).
هذا وتجدر الإشارة إلى أن فراش الرئيسة آردرن كان قد ازدان بمولودتها “نيفي تيل” يوم 21 يونيو 2018 واستأنفت عملها مع مطلع شهر عشت 2018 ، بعد الاستفادة من رخصة ولادة / أمومة مدتها 6 أسابيع فقط….
وقد حظيت صورها وهي تفرض رضيعتها على العالم بإعجاب المتتبعين في كل الأصقاع
xxxxx