أخبار الهدهد

هاشحال عطاو لقاتلي صحفي « لاماب » والنيابة العامة تطالب بإعدامهما

jeu 11 Oct 2018 à 14:27

بعد سنة ونصف من التحقيقات وجلسات المحاكمة، قضت غرفة الجنايات بمحكمة الإستئناف بالرباط، بالسجن المؤبد في حق شابين من عائلة واحدة، تورطا في مقتل صحافي “لاماب” حسن السحيمي، في شقته بمدينة تمارة.
المتهم الأول أكد أنه دخل في نزاع مع الهالك وقام بدفعه ليسقط أرضا، وأن ابن خاله الذي كان برفقته بالشقة لا علاقة له بالنازلة، إلا أن الهيئة القضائية واجهته بصور الضحية المتضمنة في وثائق النازلة، والذي تم تعريضه للضرب والاعتداء والتكبيل، وفق يومية “الأخبار“.
من جهته، تقدم ممثل النيابة العامة العثماني، الذي التحق أخيرا بمحكمة الاستئناف قادما إليها من ابتدائية الرباط، بمرافعة قوية أبرز من خلالها خطورة الجرم الذي نفذه المتهمان في حق المصور الصحفي، والذي وصفه بالبربري والهمجي، ملتمسا إدانة مرتكبيها بالإعدام.
وكانت السلطات الأمنية قد اعتقلت المتهمين، السنة الماضية وقامت بإعادة تمثيل الجريمة في ماي من نفس السنة وسط إنزال أمني كبير.
وعثر على الضحية حسن السحيمي، الصحافي السابق بوكالة المغرب العربي للأنباء، مكبلا ومشنوقا داخل شقته، بعدما انقطعت أخباره عن عائلته وزملائه في الوكالة، ليتم الانتقال لشقته حيث وجد مقتولا.