أخبار الهدهد

أنفاس تحدث جائزة للتأليف المسرحي بالداخلة

mer 28 Nov 2018 à 10:29

أعلنت جمعية أنفاس للثقافة والمسرح بالداخلة عن جائزة أنفاس للتأليف المسرحي في مبادرة منها لتشجيع الشباب والمبدعين بصفة عامة على الكتابة والتأليف. وستمنح هذه الجائزة مستهل شهر دجنبر المقبل لأفضل نص مسرحي مشارك في المسابقة بعد قرار لجنة مختصة برئاسة الفنان المسرحي مصطفى موزون رئيس نادي البراق للمسرح بثانوية الفتح التأهيلية بالداخلة.
وقد جاءت هذه المبادرة الأولى من نوعها بالأقاليم الجنوبية في ختام محترف للكتابة المسرحية نظمته الجمعية في إطار التوطين المسرحي لفرقة أنفاس برسم سنة 2018، والذي أطره الكاتب والإعلامي أحمد العهدي واستفاد منه أزيد من خمسين شابا وشابة من أبناء جهة الداخلة وادي الذهب.
وعمل مؤطر المحترف على تعزيز معارف المشاركين في مجال الكتابة وخاصة النص الدرامي في علاقته بباقي الأجناس الأدبية مستعينا في ذلك بخطة عملية لتحليل وإعداد النصوص الأدبية وإنتاج نصوص مسرحية قابلة للمسرحة والعرض بمقومات الكتابة والتأليف المسرحي.
هذا المحترف الذي يندرج ضمن برنامج تطوير المهارات والثقافة المسرحية ضمن مشروع التوطين المسرحي الذي تدعمه وزارة الثقافة والاتصال عرف مشاركة قياسية وتفاعلا كبيرا من طرف هواة الكتابة والتأليف، حيث عمد الأستاذ العهدي إلى توزيع المستفيدين على ورشات تطبيقية لإنتاج مجموعة من مشاريع النصوص المسرحية باقتراح من المستفيدين من محترف الكتابة والتأليف المسرحي.
وستعمل أنفاس على دعم هواة المسرح وتحفيزهم على الخلق والإبداع من خلال خلق جوائز وتحفيزات للمشاركين في مختلف الورشات التكوينية التي تنظمها في مجال التقنيات المسرحية.
يذكر أن أنفاس قامت خلال السنة الحالية بإنتاج مسرحية « الخالفة » التي ستشارك في المسابقة الرسمية للمهرجان الوطني للمسرح بتطوان بعد عرضها في ثمان مدن بحنوب وشمال المملك. وهذه المسرحية من إخراج أمين ناسور وتأليف عالي مسدور وتشخيص خديجة زروال وعلية طوير وسالم بلال. وقد استثمر الكاتب الموروث الثقافي الحساني على خشبة المسرح بتقديمه في حلة جديدة ومبتكرة أضافت لها رؤية المخرج وباقي فريق العمل لمسات دفعت الجمعية للتفكير في التركيز في أعمالها المسرحية المقبلة على الثقافة والتراث الشعبي الحساني.