أخبار الهدهد

فضيحة، شبكة للدعارة تضم قاصرات تتوسط لهن والدتهن لجلب الزبائن‎

mar 2 Juil 2019 à 14:38

أفلحت المصالح الأمنية بمدينة سيدي إفني في تفكيك شبكة للدعارة وإيقاف ثمانية أشخاص بينهم أربعيني وأربعينية وشبان وفتيات قاصرات على ذمة قضية تتعلق بالدعارة والوساطة فيها.
وإنطلقت فصول القضية عندما تقدمت إمرأة أربعينية متزوجة بشكاية إلى المصالح الأمنية بالمنطقة الإقليمية للأمن بسيدي إفني، تتعلق بهجوم شخص أربعيني على منزلها ومحاولته اغتصابها، حيث انتقلت عناصر الشرطة على الفور إلى عين المكان لتتمكن من إيقاف المشتبه فيه الاربعيني وهو في حالة سكر.
وأوضحت الأبحاث والتحريات التي قامت بها فرقة الشرطة القضائية بالمنطقة، أن ما ادعته المشتكية مجرد افتراء، حيث تبين أن الموقوف قدم كعادته لممارسة الجنس مع إحدى ابنتي الشاكية، إحداهما قاصرة ذات 15 سنة، والثانية عمرها 19 سنة، واللتين تم إيقافهما بعدما تبين أنهما تتعاطيان للدعارة بالمقابل بوساطة من والدتهما.
وأفضت الأبحاث والتحريات المجراة لإيقاف قاصرة أخرى ذات 17 سنة تتعاطى بدورها للدعارة بوساطة من المشتبه فيها، بالإضافة إلى ثلاثة زبائن آخرين قدموا بغرض ممارسة الجنس بالمقابل المادي.
وتم إخضاع جميع الأطراف الراشدين لتدابير الحراسة النظرية، والقاصرتين تحت المراقبة الخاصة بالاحداث لفائدة البحث والتقديم أمام النيابة العامة المختصة من أجل تهم تتعلق بإعداد وكر للدعارة والوساطة فيها، وإستغلال قاصرتين لممارسة الدعارة، ثم إعطاء القدوة السيئة للأبناء، وإهانة الضابطة القضائية عن طريق التبليغ عن جريمة خيالية مع العلم بعدم حدوثها.