أخبار الهدهد

إهانة جونسون على الصفحات الأولى للصحف البريطانية وانتقادات لكوربن

jeu 5 Sep 2019 à 10:24

زخرت الصفحات الأولى للصحف البريطانية بعناوين تناولت اليومين الرهيبين اللذين عاشهما رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بعد أن خسر معركته مع البرلمان الذي قيده الآن بضرورة الخروج من الاتحاد الأوروبي باتفاق، ثم خسر بدعوته لانتخابات عامة.
إلا أن الصحافة انقسمت في العناوين التي ركزت على هزائم جونسون البرلمانية وتردد زعيم العمال جيرمي كوربن بدعم دعوته لانتخابات عامة، واختارت وصف جونسون له بالدجاجة.
ووصف جونسون أيضا بالرجل الذي حشر بالزاوية. وجاء في عنوان صحيفة “الغارديان” “جونسون المحشور في الزاوية يعاني من هزائم عدة في مجلس العموم” مضيفة أن “رئيس الوزراء هزم ثلاث مرات في مجلس العموم: محاولة المعارضة والمتمردين في حزب المحافظين منعه من الخروج بدون اتفاقية والتي عبدت الطريق أمام القراءتين الثانية والثالثة، وفشل جونسون لاحقا في محاولته للدعوة إلى انتخابات سريعة”.
وقدمت الصحيفة على صفحتها الأولى الأرقام التي صوت فيها المؤيدون لمنع جونسون الخروج بدون اتفاق والمعارضين له وأصوات المؤيدين لانتخابات عامة والمعارضين لها.
أما صحيفة “فايننشال تايمز” فقد احتوت صفحتها الاولى على نفس الموضوع وأشارت إلى إحراج رئيس الوزراء ” حشر جونسون في الزاوية بعدما وجه له مجلس العموم لكمة مزدوجة”. واحتوت الصفحة الاولى على عنوانين إضافيين وهما “المتمردون ينضمون إلى المعارضة لتمرير قرار عدم الخروج بدون اتفاق” و”رفض طلب رئيس الوزراء بالانتخابات” فيما وصفته بالهزيمة المزدوجة.
أما صحيفة “آي” فقد اختارت عنوانها الرئيسي “حشر رئيس الوزراء بعد يوم من الهزائم في مجلس العموم” وأشارت الصحيفة إلى هجوم جونسون على كوربن ووصفه بـ”الدجاجة والمكسور” وجاء في عناوين الصفحة الأولى الفرعية أن رئيس الوزراء يتعهد بالبحث عن طريق بعد رفض العموم طلبه إجراء انتخابات. و”نكسات الحكومة جاءت بعد تصويت النواب على عدم الخروج بدون اتفاقية في الموعد المحدد 31 أكتوبر”.
وعنونت صحيفة “التايمز” صفحتها الأولى: “منع جونسون ورفض النواب الانتخابات”، وتقول الصحيفة إن رئيس الوزراء “عانى من كدمات أخرى في ويستمنستر” و”يواجه معركة يائسة قبل الانتخابات العامة”.