أخبار الهدهد

رامي خليفة يحيي حفلا موسيقيا في لاهاي

ven 13 Sep 2019 à 17:21

يستضيف مسرح زاودرستراند تياتير في مدينة لاهاي الهولندية عازف البيانو والموسيقي اللبناني الشاب رامي خليفة في حفل موسيقي ينتمي إلى الموسيقى الكلاسيكية التجريبية.
ويقام الحفل الذي يشارك فيه الفنان اللبناني مارسيل خليفة على خشبة مسرح زاودرستراند تياتير، وذلك في الرابعة من مساء يوم 15 سبتمبر 2019
رامي خليفة (1981) بدأ مشواره مع الموسيقى بدراسة معمّقة لأصول العزف على البيانو. بعد باريس انتقل إلى «جوليارد»، أحد أهم المعاهد الموسيقية في أميركا والعالم، حيث أكمل دراسته. تفرّغ بداية لأداء أعمال للبيانو من الريبرتوار الكلاسيكي، فقدّم حفلات في لبنان والعالم. لم يهمِّش أياً من الحقبات الموسيقية من الباروك حتى القرن العشرين والتجارب المعاصرة. له في هذا المجال ألبوم من أسطوانتين ضمّتا أداءه المنفرد لبرنامج شامل خلال حفلة في بيروت (2001)، وآخر ضمّ تسجيلاً لكونشرتو البيانو الخامس للروسي سيرغي بروكوفييف وكونشرتو البيانو الوحيد للمؤلف اللبناني المعاصر عبد الله المصري (2007). ومن إصداراته ألبوم Pop Art، ويضمّ 11 مقطوعة لآلتي بيانو، يتولّى أداءها إلى جانب خليفة، العازف الإيطالي فرانشيسكو تريستانو.
التقط رامي أمراً هاماً، غيّر مساره الفني. إذ عرف أنه لا شيء مهم يمكن إضافته في مجال الأداء الكلاسيكي بعدما قدم كبار عازفي البيانو في العالم، وعلى مدى حوالى قرن كامل، رؤية شبه نهائية في أداء أعمال باخ وموزار وبيتهوفن وشوبان وغيرهم. هذا ما دفعه إلى خوض عالم التأليف الموسيقي الكلاسيكي المعاصر، مع اتجاه إلى النفس التجريبي والطليعي. لكن ذلك لم يدفعه إلى إلغاء اهتمامه الأساسي، إذ أتى نشاطه كمؤلف ليضاف إلى مهنته كمؤدٍّ مكتمل الشخصية.