أخبار الهدهد

في الجمعة الـ30 للحراك.. الجزائريون يرفضون الانتخابات المبكرة وتوقيف النشطاء

ven 13 Sep 2019 à 17:29

أكّد آلاف المتظاهرين في العاصمة الجزائر، يوم الجمعة، تمسكهم برفض إجراء انتخابات رئاسية مبكّرة، فيما انتقدوا حكومة رئيس الوزراء نور الدين بدوي، بالتزامن مع اعتقال عشرات المحتجين.
وشهدت العاصمة الجزائر في الجمعة الثلاثين من الحراك الشعبي المستمرّ منذ 22 فبراير حضورًا كبيرًا رغم الفيضانات التي تسببت بحالة خوف ليل الخميس إلى الجمعة.
وفي تحدٍ لآثار السيول التي غمرت عدة طرق ومنازل ومرافق حيوية، حرص الآلاف من سكان المدينة الأولى في البلاد ومحافظات أخرى على تأكيد معارضتهم خريطة الطريق الرسمية.
القوافل الشعبية رفضت تصريحات قائد أركان الجيش الجزائري، الفريق أحمد قايد صالح، وانتقدت تهديداته الأخيرة، واعتبرت ذلك مساسًا بـ“مدنية“ الدولة وعقبة في طريق حلحلة الأزمة السياسية المستعرة عشية مرور الشهر الثامن من الهبّة الشعبية.