أخبار الهدهد

« قالك الحاج »…مقلب مهين يشعل حملة التضامن مع الضحية والشرطة تدخل على الخط

lun 7 Oct 2019 à 11:09

حوّل مغربي إلى بطل على وسائل التواصل الاجتماعي، أمس الأحد، بسبب ما تعرّض له من إهانة على يد شاب حاول تحقيق شعبية على حسابه في تطبيق « تيك توك » عبر مقلب مهين للرجل، الأمر الذي أشعل حملة تضامن مع الضحية.
وجرى تسجيل شريط الفيديو بمدينة مراكش ، وانتشر بشكل سريع بدءاً من مساء أول أمس السبت، وتحوّل إلى الأكثر تداولاً على وسائل التواصل الاجتماعي في البلاد، اليوم الأحد.
وعكس ما كان يتوقّعه صاحب الفيديو من انتشار واسع وتداول للفيديو بهدف التسلية، أطلق رواد وسائل التواصل الاجتماعي، حملة تضامن مع الرجل ضحية المقلب، حيث لقي الشاب سيلاً من الانتقادات وتعرّض حسابه لعدد من التبليغات، ما جعله يستنجد بصورة تجمعه بوالدته داعياً الجمهور إلى مسامحته تقديراً لوالدته، ومعترفاً بسوء تقديره.
وفي أول ظهور له عبر أحد المواقع الإلكترونية المغربية، أوضح الرجل أنّ صاحب الفيديو أوهمه بأنّ رجلاً يدعى « الحاج » بعث إليه مبلغاً مالياً كمساعدة وإحسان، قبل أن يفاجأ في نهاية الأمر بتلقي عبارات مهينة بدل المبلغ المالي الموعود.
ورغم اعتذار الشاب صاحب الفيديو، إلا أنّ عدداً من رواد وسائل التواصل الاجتماعي، طالب بملاحقته قضائياً، فيما أطلق البعض الآخر حملة لتقديم مساعدات مالية وتبرعات لفائدة الرجل الضحية

من جهة أخرى استدعت عناصر الأمن الضحية “عزالدين” حيث استمعت إليه بخصوص ظروف وملابسات هاته الواقعة التي خلفت استياء عارما في أوساط رواد ونشطاء مواقع التواصل الإجتماعي، وجلبت في المقابل تضامنا واسعا مع هذا المواطن المراكشي الفقير، حيث تحول بيته بجنان العافية بالمدينة العتيقة لمراكش يومه الأحد إلى قبل لكل المتعاطفين والمتضامنين.
وأظهرت العديد من الفيديوهات المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي، مجموعة من المتطوعين الذين توافدوا على منزل “عز الدين” بحي جنان العافية بمراكش، حيث قدموا له يد العون، فيما قامت عدد من المتطوعات بتنظيف منزله، وأخريات نظمن حملة جمع تبرعات لاقتناء كل ما يلزمه من مواد غذائية وملابس وأثاث.