أخبار الهدهد

بعد أن تخلى الجيش عنه.. رئيس بوليفيا يعلن استقالته

lun 11 Nov 2019 à 13:43

بعد ساعات من إعلانه الدعوة لانتخابات جديدة تحت ضغط الاحتجاجات الشعبية، قدم الرئيس البوليفي إيفو موراليس استقالته من منصبه. استقالة موراليس جاءت بعد أن تخلى الجيش عنه وطلب منه التنحي « للحفاظ على استقرار البلاد ».
أعلن الرئيس البوليفي إيفو موراليس استقالته من منصبه في خطاب متلفز أمس الأحد (العاشر من نوفمبر 2019). وجاء إعلان الاستقالة بعد أن تخلى الجيش عنه، وكذلك بعد ساعات من إعلانه الدعوة لانتخابات رئاسية جديدة بعد أسابيع من الاحتجاجات ضد مزاعم بتزوير نتائج الانتخبات التي جرت الشهر الماضي.
ونقلت اليوم وكالة بلومبرج للأنباء عن الجنرال ويليامز كايمان روميرو، قائد الجيش البوليفي، قوله في شريط فيديو بثه الموقع الإلكتروني لصحيفة « لارازون » المحلية « بعد تحليل الوضع الداخلي المتضارب للبلاد، فإننا نطلب من رئيس الدولة أن يستقيل، للسماح بالتهدئة والحفاظ على الاستقرار لصالح البلاد ».
وفي وقت سابق اليوم، ذكر وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، أن الولايات المتحدة تؤيد بقوة دعوة رئيس بوليفيا ايفو موراليس لإجراء انتخابات جديدة في بلاده. وأضاف بومبيو في بيان: « الشعب البوليفي يستحق انتخابات حرة ونزيهة ».
وأشاد بومبيو بالعمل الاحترافي للبعثة الفنية لمنظمة الدول الأمريكية، والتي « وجدت العديد من المخالفات المثيرة للقلق في انتخابات بوليفيا التي جرت في 20 أكتوبر ». وقال إنه يتعين على جميع المسؤولين الحكوميين والمسؤولين في المؤسسات السياسية المتورطين في تلك الانتخابات التنحي عن العملية الانتخابية.
وكان موراليس قد أعلن إجراء انتخابات مبكرة، في أعقاب أسابيع من الاحتجاجات ضد مزاعم بتزوير الأصوات في الانتخابات الرئاسية التي جرت الشهر الماضي، حسبما ذكرت وكالة أنباء بوليفيا. ونقلت عنه قوله « قررت الدعوة لإجراء انتخابات وطنية مبكرة، حتى يتسنى لشعب بوليفيا انتخاب حكومتهم الجديدة بأسلوب ديمقراطي ».