آخر الأخبار

أخيرا هاهي مفاجأة بنكيران السارة:مرسوم كانت تجب المصادقة عليه قبل شهور

1

أعادت الأمانة العامة للحكومة نشر جدول الأعمال الخاص بالمجلس الحكومي الأسبوعي الذي سينعقد يوم غد الخميس بعدما أضافت إلى نسخته الأولى نقطة جديدة تتعلق بمشروع مرسوم.

وجاءت النقطة المضافة في النسخة المعدلة من جدول أعمال المجلس الحكومي على الشكل التالي “مشروع مرسوم رقم 2-14-791 بتحديد شروط ومعايير الاستفادة من الدعم المباشر للنساء الأرامل في وضعية هشة ومبلغ وطرق صرفه”.

وبهذا تكون الحكومة قد تمكنت أخيرا من بدء الوفاء فعليا بأحد الالتزامات الاجتماعية التي أثارت جدلا، والتي مرت شهور على التنصيص عليها ضمن القانون المالي الذي يوشك على نهايته.

يشار إلى ان بنكيران، وفي معرض رده على برلمانيين من حزبه تساءلوا عن فحوى “المفاجأة السارة” المقرر الاعلان عنها ليلة الاضراب العام، قد قال إن ذلك سيتم الاعلان عنه عبر قرار حكومي.

تعليق 1
  1. sanae يقول

    Une telle allocation est une rechoua à but électoral.

    La solution devra être de créer un organisme qui sert des aides selon des critères légaux. Et cette institution devra être absolument indépendant des autorités territoriales et des élus locaux.

    Que l’aide soit limitée OK
    Que les bénéficiaires soient peu nombreux OK
    Que cel soit limité à une ou plusieurs régions dans l attente de la généralisation même progressive OK

    Mais que le tout soit institutionalisé par
    – un organisme créé par une Loi
    – un financement clairement défini par une Loi
    – des conditions d’attribution fixées par la Loi et applicables avec équité
    – un contrôle de l’Etat (finances + Département à caractère soclal)
    – un contrôle éventuel du parlement

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط