آخر الأخبار

أكذوبة الحوار الاجتماعي هدية للشغيلة الفلاحية

0

لم يجد السيد رئيس الحكومة وشركاؤه الاجتماعيين هدية للشغيلة المغربية عموما والفلاحين الصغار خصوصا في عيدهم الأممي سوى أكاذيب جديدة أثث بها الحوار الاجتماعي العقيم، من أجل مضاعفة أعباء الفئات الهشة في المجتمع شأن الفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين.

ونحن كمناضلين في النقابة الوطنية للفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين، ندين بشدة المناخ العام والنتائج التي أعدها المطبخ السياسي للشغيلة المغربية، ونسجل:

1. منهجية الحوار الاجتماعي لم تتضمن مبادئ الديمقراطية التشاركية بالشكل الذي يعبر فيه المواطنين عن تطلعاتهم بأنفسهم ويتكلف ممثليهم بمتابعة الضغط على صناع القرار من أجل سن سياسات تتلائم و المتغيرات السياسية، الاقتصادية والاجتماعية والمصالح المادية والمعنوية.

2. ادانتنا واستنكارنا لانخراط القيادات النقابية في المزايدات اللاأخلاقية وراء الأطماع السياسية للحكومة بدون استشارة قواعدها.

ونطالب ب:

1. هيكلة شعبية ديمقراطية لمجلس الوصايا،

2. إعفاء الفلاحين الصغار من الديون، مع إمكانية استفادتهم من سلفات جديدة كخدمة يجب أن تتوفر لدى جميع المؤسسات البنكية،

3. تعميم نظام التغطية الصحية والمساعدة الطبية،

4. تمليك الأراضي الجماعية والسلالية لمستغليها فلاحيا، وتجريم استثمارها لأغراض عقارية،

 

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط