آخر الأخبار

خسارة النشامى للكأس و فوز عموتة “الحكيم”..

0

حين تجتمع الكفاءة و العلم تكون رجاحة العقل هي القائد المتحكم في دفة اللسان ، و هذا ينطبق على الحسين عموتة رجل يقال عنه العابس القاسي الصارم و الذي ركب تحدي مع نشامى الأردن أطلق ابتسامته و هو يرى فريقه يحقق نصرا تلو الآخر الشيء الذي لم يفعله من قبل و حين حال بينه و بين كأس آسيا الفريق القطري و حرمه من حمل الكأس لم يتباكى أو يرمي العتب على التحكيم او الطقس او غيرها و اعترف بالواقع الظاهر كان حكيما و صرح تصريح العقلاء قائلا :

خسرنا اللقب بسبب أخطاء فردية تكررت في ثلاث مناسبات بالإضافة لنقص التجربة واهدار الفرص.

 

 

 

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط