أخبار الهدهد
آراء حرة

لكن جيش العدو وقيادة أركانه تُمنى في كل مرةٍ بالفشل الذريع، وتعود أدراجها من أرض المعركة خائبةً، فلا تحقق أهدافها، ولا ترمم جيشها، ولا تستعيد ردعها،

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي يقوم رئيس الكيان الصهيوني المنتهية ولايته رؤوفين ريفلين بزيارةٍ أخيرةٍ إلى الولايات المتحدة الأمريكية، مصطحباً معه عدداً من الشخصيات والفعاليات وممثلي الجماعات والهيئات الإسرائيلية، بالإضافة إلى ليئا غولدن والدة الجندي الإسرائيلي هدار غولدن المفقود في قطاع غزة، وذلك بالتنسيق مع المنظمات اليهودية الأمريكية، ومنظمة إيباك الصهيونية، وغيرهم من الهيئات الصهيو […]

لكن السلطة تصم آذانها وتغمض عيونها وتصر على المضي في سياستها القمعية، اعتقاداً منها أن هذه السياسة ستنفع وسَتُسكتُ الفلسطينيين وسترغمهم، وستجبرهم على القبول بها

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي جُنَّ جنون الإسرائيليين « اليهود »، وأصابتهم هستيريا شديدة، وانتابهم قلقٌ كبيرٌ، خشية تغير السياسة العامة الأوروبية التقليدية تجاه يهود أوروبا على وجه الخصوص، وتجاه رعايا ومستوطني الدولة العبرية على وجه العموم، الذين التزموا منذ منتصف القرن العشرين الماضي تماماً بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية، على مدى أكثر من سبعين عتاماً وحتى […]

بالإضافة إلى « الشبكة المرئية » هناك أجزاء كبيرة من الإنترنت غير مرئية عبر محركات البحث وهي ذات سمعة سيئة ،ما يسمى ب »الإنترنت المظلم » .

سلطة الأغلبية والأقلية التي تجاوزها البعض وحاول أرسطو تصحيح مسارها منذ البداية ما تزال سارية المفعول في الدول المتخلفة التي لا يمكن فيها للحزب أن يمارس أدنى صلاحياته

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي لا شك أنه عنوانٌ لافتٌ جداً، وموقفٌ غريبٌ ومثيرٌ للغايةِ، وخبرٌ مختلقٌ لا يُصَدقُ أبداً، ولا يؤمن به فلسطيني ولا يعتقد به إسرائيلي، فهو آخر من يستطيع الادعاء بأنه يحارب الإرهاب، ويستنكر دعوات الكراهية، ويدين العنف ويندد بالظلم، ويدعو إلى الحب والسلام، ونشر العدل والمساواة، والتعايش الإنساني المشترك، بعيداً عن […]

أصبحت المقاومة بتراكم قوتها وآخر معاركها التي أطلقت عليها اسم « سيف القدس »، قادرة على إثبات وجودها وفرض قواعدها وحماية معادلاتها

واجه البعض تزكية بعض الأحزاب السياسية لأناس لا تربطهم بأحزابهم السياسية أية علاقة ولا صلة. أحزاب يمكنها أن تعتمد منهجية تزكية مناضليها حتى تكسب ثقتهم أولا وتكسب مزيدا من المصداقية والثقة من طرف بعض المتعاطفين

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي توقفت الغارات الجوية، وعادت الطائرات الحربية الإسرائيلية إلى قواعدها العسكرية، وسكتت فوهات المدافع، ونكست الدبابات مدافعها وسكنت مهاجعها، وتفرقت الحشود العسكرية الضخمة المتاخمة لقطاع غزة، وسُرِّح الجنود الاحتياط الذين تم استدعاؤهم، ومنحت قيادة أركان جيش العدو جنودها وضباطها اجازاتهم النظامية، ولم تعد أجواء الحرب قائمة، ولا قعقعة السلاح مسموعة، بعد […]

للمزيد، إضغط هنا