أخبار الهدهد

فضيحة جنسية تهز وجدة ووزارة التعليم العالي تتخذ هذا القرار الصارم

mer 29 Déc 2021 à 17:37

بعثت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، لجنة خاصة، إلى جامعة محمد الأول بمدينة وجدة، من أجل إعداد تقرير حول الفضيحة الجنسية التي انفجرت مؤخرا، بعد اتهام طالبة لأستاذها بالتحرش الجنسي.
وكانت رئاسة جامعة محمد الأول بوجدة، دخلت على خط تفجر “فضيحة التحرش الجنسي”، بين أستاذ وطالبة تدرس لديه.
واستنكر رئيس جامعة محمد الأول بوجدة، كل ما من شأنه المساس بكرامة الطالبات في مثل هذه الحالات “إذا ثبتت صحته”.
وأعلن رئيس الجامعة عن اتخاذه لأربعة قرارات، منها إحداث لجنة للاستماع مكونة من أستاذات متخصصات وطبيبة نفسانية، والعمل على تقديم المساعدة و المواكبة القضائية عند الحاجة، فضلا عن خلق خط أخضر قصد التواصل والإبلاغ عن مثل هذه الحالات الشاذة.